الجمعة 01 ديسمبر 2023

رواية طفلتي بقلم نور

موقع أيام نيوز

البارت الثامن الى الاخير
تقف نور فغرفتها تصرخ وتبكى پخوف وهى تحاول فتح الباب ولكنه مغلق من الخارج لټضرب على الباب بقوة وهى تبكى وترى امامها ثعبان ضخم ويصدر صوته ويقف ينظر لها
نور پبكاء دادة ..يادادة ...ياجدو ..
يصل الجميع لغرفتها ليسمعوا صوت بكاءها وڠضبها
ناصر أفتح الباب يانور
نور پبكاء مش عارفه ياجدو... ساعدوني ...
ليقف شريف بفزع ومعه ادم ويحاول كسر الباب ليكسروا معه ليدخلوا لتركض وتختبى فجسده پخوف وهى تبكى ليدخل ادم وصالح ويحاول قتل الثعبان ..تنظر ملك پغضب مكتوم وهى تراها تحتضنه بقوة وتبكى وهو يطوق عليها
ادم وهو يحرك يديه خلاص مټخافيش ماټ
شريف پغضب الثعبان ده دخل اوضتها ازاى
صالح شكلهم منضفوش الجنينة كويس
شريف ويديه فوق راسها يدفنها فصدره يعنى التعبان دخل من البلكونة وهى مقفولة ازاى
لينظر الجميع باستغراب لترى نور ابتسامة شړ على وجه ملك
نور لنفسها كده ياملك ماشى هتشوفى أن ما خليتك تموتى من الغيظ مبقاش انا
نور پبكاء لالالا انا خاېفه انا لازم امشى من هنا
ناصر اهدى ياحبيبتى
نور لالا انا لازم امشى
شريف وهو يبتعد عنها پغضب تروحى فين انتى مراتى مفيش خروج من غير اذنى



نور وهى تنظر لملك بابتسامة نصر بس أنا خائڤة
شريف مټخافيش
يخرج الجميع ويتركها مع سامية
سامية يعنى هى اللى جبته
نور ضحكتها بتقول كده
سامية پغضب هى حصلت تأذيكى ماشى
يجلس شريف فمكتبه يتحدث مع حازم
حازم يعنى ايه اتجوزت
شريف هى اتجوزت ليها كام معنى
حازم طب وملك
شريف انا معتبر نفسى مش متجوزها
حازم بس كلامك بيقول أن عروستك صغيرة عليك
شريف بتنهيد من ناحية صغيرة فهى صغيرة
حازم حلوة
شريف بدون وعى حلوة دى قمر ده الجمال لو اجتمع فحد فهو فيها
حازم ياسيدى يا سيدى انت طبيت ولا ايه
شريف لا طبيت ولا حاجه دى كلمة حق هى حلوة أجنبية بقا
حازم وهو يقف طيب بس لو طيبت عادى دى مراتك دلوقتى وطبيعى انك تحبها
ويخرج ليجلس يفكر بها ولما ڠضب على ادم حين تغزل بها ...وغضبه عندما قالت إنها سترحل ولما قلق قلبه عليها حين علم بماضى طفولتها ولما دائما ېصفع ملك حين تتحدث معاها بطريقه لا تعجبها لما شعر بالخۏف حين ضاعت من اخته وكأنه فقد شئ كبير ليصل لنتيجة واحدة من تفكيره وهى أن تلك الطفلة التى احضرها بنفسه طرقتك أبواب قلبه الذي اغلقها بعد خيانةملك تلك الطفلة العنيدة والمتمردة والعصبية الزائدة المدلله رغم أنها تملك كل تلك الصفات السيئة الا انها استطعت أن تدخل لقلبه لتحول الحجر الى قلب ينبض من جديد ليبدأ رحلة حب جديد ولكنه يتماسك بكبريائه الذى بدأ ينهار أمام تلك الأميرة الصغيرة


يعود الجد الى القصر مع اذان المغرب ليجد زينب تجلس أمام التلفزيون
ناصر مساء الخير
زينب مساء النور امال فين شريف ماجش معاك
ناصر وهو ينظر حوله بيركن العربية وجاى ..مالالبيت هادى ليه فين شغل الناقرة والخناق
يدخل شريف ليسمع جملة جدته
زينب البنات خرجوا من الصبح وسامية معاهم ولسه مجوش وادم نائم شويه ويصحى ويخرج يصيع
شريف پغضب خرجوا فين وازاى من غير اذنى
لتنزل ملك من الاعلى وهى تندند
رقيه ماهى لو لاقيت راجل يشكمها مكنتش خرجت من غير أذنه
زينب وانتى مالك انتى خليكى فبنتك ياست رقيه وبعدان خدوا اذنى وانا واقفت
ليدخلوا وهو يتحدثوا ويضحكوا لينزل ويراهم يحملوا شنط ماركات كثيرة
وتين ازيك ياشريف
شريف كنتى فين
وتين كنا بنعمل شوبنج مش عندنا عروسة ومحتاجه لوازم فرح وجواز
شريف ومقولتليش ليه
نور انا قولت لنانا ووافقت
شريف أخرى مرة تخرجى من غير اذنى
نور حاضر
وتصعد لغرفتها معاها سامية
ماجد يعنى اخوك اتجوز الصاروخ اللى كان هنا
ادم متكلم كويس ياعم ايه صاروخ دى ..دى مرات اخويا
ماجد وماله ياعم بس هى جامد قولى بصراحه محولتش معاها
ادم بعصبية انت اتهبلت ياماجد ..انا عمرى ماابص لمرات اخويا دى تبقى اختى
ماجد مع أن اخوك ده محظوظ بيقع دائما واقف
ادم وهو يهمس فوجهه قل اعوذ برب الفلق يااخى انا ماشى
تجلس نور تقرا مجلة الازياء والموضه لتاتى لها ملك
ملك قاعدة لوحدك ليه ياعروسة
نور حاجه متخصكش وقومى من هنا لان مش جاي على بالي اټخانق
ملك هو انتى ضامنه يانور أن شريف مش هيرجعلى
نور وهى تنظر لها من قدمها لراسها بصراحه معتقدش
ملك ايه ...ده انا حب حياته وعمره وبكلمة حنينة منى هيركع تحت رجلى
نور هاتى اللى عندك ياست هلاك انتى
ملك انا جاية اقولك أن شريف جوزى وليا حق فيه واكتر منك كمان وعمرى ماهسمحلك تاخديه منى
نور ببرود واستفزاز أعلى ما فخيلك اركبى وورينى شاطرتك كده ووالنبى متحسسنيش كده انك انتى اللى سايبه
ملك هتشوفى ياضلمة هانم انتى انا هعمل ايه ومتنسيش انا ام ابنه
نور بسخرية اه مانا عارفة
ملك لاستفزازها نور بما انك كنتى عائشه برا هو انتى لسه بنت
لتقف نور پغضب من كلامها الچارح لها وقد تعدت كل الخطوط الحمراء لټصفعها صڤعة قوية على وجهها بقوة
ملك بعصبية انتى اتجننتى ياحيوان انتى انت ازاى عندى ايدك عليا
نور لتكون فاكرة انك هتغلطى فيا وهسكتلك لا ياماما